فنون
اكتب تعليقُا

مُساهَمة في استعادة حيفا بالفنون، مسرح أنسمبل خشبة مثالاً

إن اتّفقنا على أنّ الأرض لمن يحييها، والحديث هنا عن أرض مشاع، فإنّ الأرض المستلَبة، ولهذه أصحاب، يكون إعادة الإحياء لها «استعادةً»، أو «تحريراً» بالمعجم الفلسطيني، وأفضل أساليب هذا التحرير، أو الاستعادة أو الإحياء، يكون بإحياء الأرض وفضائها، ناسها ومجتمعها المحيط، الأحياء القريبة منها، وبتوسيع الدّائرة قليلاً: المدينة بأكملها. وهذه استعادة ثقافيّة تتعدى المكان، المساحة وأمتارها المربّعة. حالة كهذه تماماً نجدها في مدينة حيفا، في «مسرح أنسمبل خشبة»، وهذا مشروع متفرّع ولا يقتصر على المسرح والفرقة وحسب.

أعلن الشباب القائمون على المسرح عن مكانهم الجديد، المُستعاد، ليخلقوا فيه فضاءهم الفلسطيني في وسط عمليّات التهويد وسلب الأمكنة المستمر منذ النكبة، أعلنوا عنه بالمتاح، عبر الإنترنت، معتمدين أساساً على علاقاتهم كونَ مشروعهم مستقل أولاً ومُبادِر ثانياً وحديث ثالثاً، وجديد رابعاً. معلنين عن موسمهم الأوّل، وسيكون في أكتوبر، منطلقين من مكانهم الخاص بعدما كانوا لثلاث سنين فرقة مسرحيّة دون خشبة.

خشبتهم الخاصّة، أو المكان المُستعاد، ستكون في مبنى عتيق في منطقة وادي الصّليب الأثريّة والمهمّشة في البلدة القديمة لمدينة حيفا، والتي كانت من بين الأمكنة التي هُجّر أغلب سُكّانها عام النكبة والتي ماتزال من بين الأمكنة المُعرّضة دوماً للتهويد.

ليس «مسرح أنسمبل خشبة» وحيداً في ذلك في المدن الفلسطينية المحتلة عام 48، في حيفا تحديداً حيث يكثر الحراك الثقافي، لكنّه إضافة لها ما يميّزها كما بدا حتى الآن وكما قد يستمر المسرح عليه، وكذلك تبقى إضافة تراكميّة إلى الطريقة الأكثر تجذّراً في استعادات الأمكنة الفلسطينية، أي المساهمة في تأسيسِ أمكنة تُساهم في الصّناعة الثقافية في فلسطين، وشبكِها ببعضها، بتعاونٍ بينها لن تستعيد المدينةُ ثقافتها الأصليّة بدونه، شبكٌ وتعاون بين المسارح والصالات والمراكز الثقافية والاجتماعية والحقوقية والتوثيقية والمكتبات والمقاهي والمطاعم و، دائماً، بيوتُ المدينة. وهذا ما يُبشّر به المشروع الشبابي الباعث للتفاؤل.

من خلال تعريف «مسرح أنسمبل خشبة» بنفسه، نلحظُ وعياً بدوره ومسؤوليته وحتى بطبيعة جمهوره، ويتوزّع ذلك على أكثر من مسار: أوّلها الغاية التجميعيّة للمسرح، أن ينفتح على تجارب وفرق ومسارح ومسرحيات أخرى غير تلك المخصّصة لأصحابه، بل على أجناس فنّية بصريّة أخرى، أن يكون بيتاً للفنانين الفلسطينيين ومختبر تجارب وصالة عرض. وثانيها الغاية الوطنيّة له، وذلك بربط المشروع من أساسه بمسألتَي الحفاظ على الهويّة الوطنية وتعزيزها في المجتمع المحلي لمدينة حيفا، وهو ما قد يمتد إلى مدن غيرها، فيُساهم في إعادة بناء أو ترميم الهويّة الفلسطينية بعدما شتّتَها الاحتلال بتشتيت نصف أهلها واحتلال أرضهم وفرض قوانينه الاحتلاليّة الفاشيّة على نصفه الآخر. ثالثها هو فتح آفاق فنّية، في التجريب والإبداع، أو التفكير خارج الصندوق، والكتابة والأداء والإنتاج الفنّي بكل أشكاله، خارج الصّندوق (ولوغو المسرح يشير إلى ذلك: غصن شجرة يخرج عن إطار)، فيكون المسرح ملجأً لمن أراد الإبداع خارج المسار النمطي المرسوم، أو عكسه أو حوله.

أمّا حيفا، المدينة التي يتأسّس فيها مشروع كهذا، فهي كغيرها من المدن المحتلّة المتعرّضة للتهويد والتهميش في كلّ ما يذكّر الاحتلال بفلسطينيّتها. لكن حيفا، وهذا من بين ما يميّزها، تُعدّ مدينة طلّابيّة، يدرس ويعيش فيها طلّاب جامعيّون وافدون من مدن وقرى فلسطينية، وهم في مرحلة إعادة اكتشاف ذاتي للهويّة الوطنية، يعيشون في المدينة لفترة تمتد من ثلاث إلى سبع سنوات قبل أن يغادروها، إن فعلوا، وقد تشكّلَ فيها وعيهم الوطني. هؤلاء هم جزء أساسي من جمهور كلّ حدث وعرض ومشروع ثقافي هناك، أحدها سيكون «مسرح أنسمبل خشبة» المدرك من البداية لهذه المسألة.

من الموضوعات التي يعمل أو سيعمل عليها المسرح هي «حيفا بين الماضي والواقع اليومي» و «الهوية-عند فلسطينيي 48»، وهذه بُشارة أوّلية بأنّ المشروع لن يقتصر على المساهمة في استعادة المكان وفضائه ومدينته، بل سيساهم في استعادة الحكايات، وهذه لا تكتمل الأمكنةُ بدونها، بدون أصحابها يروونها أو يؤدّونها على الخشبة.

في القدس العربي

Advertisements
This entry was posted in: فنون

بواسطة

كاتب فلسطيني من سوريا ومحرّر مجلّة «رمّان» الثّقافية، يكتب النقد السينمائي في «القدس العربي». صدر له «خطايا لاجئ» و«كرز، أو فاكهة حمراء للتشيزكيك» الحائزة على جائزة "القطّان" للقصة القصيرة، و«ليس عليكِ سوى الماء». صدرت له رواية «تذكرتان إلى صفّورية» عن دار السّاقي، وقد نال مشروعها منحة "آفاق" للرواية. يعمل حالياً على كتابة رواية نال مشروعها منحتين من "اتجاهات" و"المورد الثقافي".

للتعليق..

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s