فنون
اكتب تعليقُا

فكرة قصيرة جدا عن أحمد فؤاد نجم في رحيله.. عن تأثيره في جيلنا وتشكيل وعيه السياسي

لا أستطيع أن أقول أني ابن «الجيل» الذي تشكّل وعيه السياسي على أشعار أحمد فؤاد نجم وأغاني الشيخ إمام، ببساطة لأن مشروعهما الفني والسياسي عابر للأجيال، في إبداعاتهما المشتركة ما يجمع بين هذه الأجيال من الناحية الزمنية، والمكانية حيث كانت فلسطينية وسورية وتونسية وعربية بالقدر نفسه الذي كانت فيه مصرية، ويربط بينها من الناحية الفكرية والسياسية، لتشارك هذه الأغنيات والأشعار في تشكيل هوية فكرية يسارية لشباب أي جيل منذ انطلاق مشروع نجم وإمام إلى اليوم، هوية هي من ناحية مقاومة للاستبداد الداخلي وللاحتلال الخارجي، ودون مزح. وهو ما يميز هذا المشروع، مشروع لم يتعطّل بموت الشيخ إمام ولن يتعطل بموت أحمد فؤاد نجم، فخلال السنوات الطويلة الماضية رسّخ حضوره بين جميع أجيال الشباب وغير الشباب، وهو ما سيستمر في السنوات القادمة.

وأنا فعلاً ابن أحد هذه الأجيال، ولقسم كبير من تكوين وعيي السياسي يعود لمشروعهما الفني، وجميل أن يكون للفن والشعر هذا الدور.

Advertisements
This entry was posted in: فنون

بواسطة

كاتب من فلسطين ومحرّر مجلّة «رمّان» الثّقافية، ويكتب في الصّحافة، النقد السينمائي تحديداً في "القدس العربي". صدر له «ليس عليكِ سوى الماء» و«كرز، أو فاكهة حمراء للتشيزكيك» الحائزة على جائزة "القطّان" في القصة القصيرة، و«خطايا لاجئ». صدرت له حديثاً رواية «تذكرتان إلى صفّورية» عن دار السّاقي، والتي نال مشروعها منحة "آفاق" لكتابة الرواية.

للتعليق..

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s